ورم الأنسجة الرخوة

 
ما هو ورم الأنسجة الرخوة؟
ورم الأنسجة الرخوة هو نوع نادر من السرطان الذي يصيب العضل أو الدهون أو النسيج الليفي أو الأوعية الدموية أو أية أنسجة داعمة أخرى في الجسم، لذا فقد يتطور فعلياً في أي مكان في الجسم، بما فيه الرأس والرقبة والصدر والبطن والحوض والذراعين والساقين، لكنه غالباً ما ينشأ في الذراعين والساقين. يعتبر ورم الأنسجة الرخوة من الأمراض النادرة جداً، حيث يوجد هناك عدد قليل فقط من المراكز حول العالم التي يمكنها التعامل بفاعلية مع هذا النوع من الأورام. أما في مركز الحسين للسرطان، فإن الأطباء يملكون الخبرة الكافية للتعامل مع كل أنواع أورام الأنسجة الرخوة.
 
ما هي أسباب ورم الأنسجة الرخوة؟
ما زالت الأسباب المحددة لأورام الأنسجة الرخوة مجهولة، ومع هذا فبعض العائلات لديها قابلية وراثية يمكن تمريرها لأبنائهم. وهناك بعض الحالات والطفرات الوراثية التي يمكن أن تزيد من احتمالية تطور هذا المرض. كما أن العلاج السابق بالعلاج الإشعاعي أو الأدوية المضادة للسرطان والتي تسمى (alkylating agents) قد تزيد من فرصة الإصابة بالمرض.
إن وجود واحد أو أكثر من هذه العوامل لا يعني بالضرورة إصابة الشخص بورم الأنسجة الرخوة.
 
ما هي أعراض ورم الأنسجة الرخوة؟
قد تظهر أورام الأنسجة الرخوة على شكل كتلة تحت الجلد، غالباً على أحد الذراعين أو الساقين. وقد لا يكون هناك أي أعراض حتى يصبح حجم الورم كبير لدرجة أن المريض يبدأ بالشعور بالألم بسبب ضغط الورم على الأعضاء أو العضلات أو الأعصاب القريبة. وعلى عكس أورام العظم، فإن الألم ليس من الأعراض الرئيسية لأورام الأنسجة الرخوة.
 
كيف يتم تشخيص ورم الأنسجة الرخوة؟
يتم تشخيص ورم الأنسجة الرخوة في مركز الحسين للسرطان بشكل أساسي عن طريق إجراء فحص بدني كامل، بالإضافة لأخذ خزعة. يتم من خلال الخزعة إزالة عينة من العظم والأنسجة لفحصها في المختبر والبحث عن وجود أي شذوذ.
كما أن صورة رنين مغناطيسي (MRI) للطرف المصاب ضرورية لتقدير الانتشار المحلي للمرض، بينما يكون التصوير المقطعي للصدر ضروري لتحديد ما إذا كان المرض قد انتشر للرئة. كما أن مسح العظام ضروري لتحديد ما إذا كان المرض قد انتشر للعظم.
 
كيف يتم علاج ورم الأنسجة الرخوة في مركز الحسين للسرطان؟
يقوم الطبيب المعالج بعرض الحالة على فريق العيادات متعددة التخصصات، الذي سيقوم بتحديد الخطة العلاجية المناسبة للمريض بناء على مدى انتشار المرض في الجسم.
وتعتبر الجراحة أول خطوة في علاج أورام الأنسجة الرخوة، كما قد يتم اللجوء للعلاج الكيماوي والإشعاعي.
 
الأطباء
يتلقى مرضى ورم الأنسجة الرخوة في مركز الحسين للسرطان أفضل رعاية طبية بأعلى جودة من خلال الأخصائيين من فريق متعدد التخصصات، والذين يملكون الخبرة الكبيرة في علاج جميع أورام العظم والأنسجة الرخوة.
 
الرعاية الداعمة
تعمل عيادة أورام العظم والأنسجة الرخوة متعددة التخصصات بالتعاون الوثيق مع أقسام أخرى في مركز الحسين للسرطان حتى يتوفر لمرضى أورام العظم والأنسجة الرخوة أفضل رعاية شمولية ممكنة.
تتضمن خدمات الرعاية الداعمة في مركز الحسين للسرطان ما يلي: