مسابقة بالأقلام نحارب الدخان الإعلامية

 
مسابقة مؤسسة ومركز الحسين للسرطان الإعلامية لمكافحة التدخين
 
تدعو مؤسسة ومركز الحسين للسرطان كل من كان لقلمه وكلماته القدرة على تحريك المجتمعات والتأثير على الناس إلى الاشتراك في مسابقتها الإعلامية "بالأقلام نحارب الدخان"التي تهدف إلى حشد الجهود ونشر الوعي حول ضرورة مكافحة التدخين.
 
تقدم الأعمال بين 1 تشرين الثاني 2018 إلى 28 تشرين الثاني 2018 
 
  • للمزيد من المعلومات حول جوائز المسابقة وشروط الاشتراك، يرجى الاطلاع على الإعلان المرفق.
  • للمزيد من المعلومات حول المسابقة الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي اضغط هنا. 
  • للتعرف على آخر إحصائيات وحقائق التدخين يرجى الضغط هنا.
  • وللمزيد من المعلومات حول تقرير حال مكافحة التبغ في الأردن لعام 2014، يرجى الاطلاع على التقرير المرفق.
 عنوان المسابقة لهذا العام "التدخين السلبي وأهمية تفعيل قانون منع التدخين في الأماكن العامة".
 
التدخين السلبي والأطفال (معلومات عامة):
  1. يؤدي إلى إبطاء نمو رئتي الأطفال ويسبب في إصابه الأطفال بـ:
  • الربو
  • التهاب الشعب الهوائية
  • الالتهاب الرئوي
  • التهابات الأذن
  • موت الرضيع المفاجيء
التدخين السلبي والبالغين (معلومات عامة):
قد يؤدي التعرض للتدخين القسري الى:
  • تهيج في الأنف
  • حساسية بالعين
  • تضيق القصبات الهوائية
  • السكتة الدماغية
  • سرطان الرئة (زيادة خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة  20-30%)
  • أمراض القلب والشرايين التاجية (زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 25-30%)
  • تأثيرات على الخصوبة عند النساء وانخفاض وزن المواليد الجدد
حظر التدخين في المؤسسات العامة وأماكن العمل:
  • يؤدي التعرض للتدخين السلبي إلى الإصابة بأمراض القلب والسرطان وأمراض الجهاز التنفسي والولادات المبكرة.
  • التعرض للتدخين السلبي بشكل يومي وإن كان لفترات بسيطة يزيد من احتمالية الإصابة بمرض السكري.
  • معاً نحو حظر التدخين في أماكن العمل (قانون الصحة العامة 2008/47).
حظر التدخين في وسائل النقل العامة
  • لا يوجد حد أدنى آمن للتعرض للتدخين السلبي ولا يمكن التخلص من السموم المتراكمة بالتهوية.
  • معاً نحو حظر التدخين في وسائل النقل العامة (قانون الصحة العامة 2008/47).
حظر التدخين في المدارس
  • فلنحمي أولادنا من الإصابة بالربو والالتهابات الرئوية الناتجين عن التعرض للتدخين السلبي.
  • معاً نحو حظر التدخين في حرم المدارس ( قانون الصحة العامة 2008/47).