سرطان الرحم

ما هو سرطان الرحم؟
سرطان الرحم هو السرطان الأكثر شيوعاً في الجهاز التناسلي الأنثوي. فعندما تصاب المرأة بسرطان الرحم، يكون قد نشأ ورم في الرحم، وهو العضو في جهاز المرأة التناسلي الذي يكبر فيه الجنين. ويعرف سرطان الرحم أيضا بسرطان بطانة الرحم (endometrial cancer) حيث ينشأ من بطانة الرحم أو الجدار الداخلي للرحم.
 
ما هي أسباب سرطان الرحم؟
ما زالت الأسباب المحددة لسرطان الرحم غير معروفة، إلا أن هناك عدة عوامل يعتقد أنها تزيد من فرصة إصابة النساء به، وهي:
  • البدانة
  • تأخر انقطاع الطمث
  • السكري
  • استهلاك كميات كبيرة من الدهون الغذائية
  • ارتفاع ضغط الدم
  • تضخم/نمو غير طبيعي لبطانة الرحم (endometrial hyperplasia)
  • الاستهلاك المزمن للاستروجين دون معارض، أو تناول الاستروجين وحده (دون بروجستيرون) كعلاج هرموني لفترة ما بعد انقطاع الطمث لعدة سنوات
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الرحم
  • تاريخ سابق للعلاج الإشعاعي في منطقة الحوض
إن وجود واحد أو أكثر من هذه العوامل لا يعني بالضرورة إصابة المرأة بسرطان الرحم، ولكن قد تزيد من احتمالية الإصابة به.
 
ما هي أعراض سرطان الرحم؟
قد يتسبب سرطان الرحم بالأعراض التالية، ولكنها قد تكون أيضا أعراض لحالات مرضية أخرى:
  • نزيف أو بقع مهبلية غير طبيعية
  • افرازات مهبلية غير طبيعية
  • ألم في منطقة الحوض
  • فقدان وزن غير مبرر
  • تغير في عادات التبول، أو ألم عند التبول
 
كيف يتم تشخيص سرطان الرحم؟
يتم استخدام مجموعة متنوعة من التقنيات التشخيصية في مركز الحسين للسرطان للوصول إلى تشخيص دقيق لسرطان الرحم وتحديد مرحلة تقدمه، وتتضمن:
  • فحص دم المستضد السرطاني (CA-125).
  • فحص الحوض لفحص الرحم والمهبل والأنسجة القريبة للبحث عن أي كتل أو تغيرات في الشكل أو الحجم.
  • فحص بالموجات فوق الصوتية من خلال المهبل لتحديد سماكة بطانة الرحم.
  • أخذ خزعة من بطانة الرحم لفحص عينة من النسيج والبحث عن أي شذوذ.
  • صورة أشعة سينية للصدر وتصوير مقطعي للبطن للمساعدة في تحديد مرحلة المرض بدقة.
 
كيف يتم علاج سرطان الرحم في مركز الحسين للسرطان؟
في مركز الحسين للسرطان، يقوم فريق متخصص من أطباء الأورام والجراحين وأطباء الأمراض النسائية بعلاج مريضات سرطان الرحم. حيث يقوم الطبيب المعالج بعرض الحالة على فريق العيادات متعددة التخصصات، الذي سيقوم بتحديد الخطة العلاجية المناسبة للمريضة بناء على مدى انتشار المرض في الجسم.
 
تتنوع خيارات العلاج بناء على حجم الورم ومرحلة التشخيص، بالإضافة إلى العمر والحالة الصحية العامة للمريضة. وقد تتضمن الخطة العلاجية لسرطان الرحم درجات متفاوتة من الجراحة، والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيماوي والعلاج الهرموني.
 
ويكون عادة الاختيار الأساسي للعلاج هو الجراحة لاستئصال الرحم (abdominal hysterectomy) والمبيضين (bilateral salpingo-oophorectomy)، أما العلاجات الأخرى فهي تعطى للمريضات غير المرشحات للجراحة.
 
الأطباء
تتلقى مريضات سرطان الرحم في مركز الحسين للسرطان أفضل رعاية طبية بأعلى جودة من خلال فريق متعدد التخصصات، والمكرس تماما لتشخيص وعلاج السرطانات النسائية.
 
الرعاية الداعمة
تعمل عيادة السرطانات النسائية متعددة التخصصات بالتعاون الوثيق مع أقسام أخرى في مركز الحسين للسرطان حتى يتوفر لمريضات سرطان الرحم أفضل رعاية شمولية ممكنة.
تتضمن خدمات الرعاية الداعمة في مركز الحسين للسرطان ما يلي: