سرطان الثدي


 
ما هو سرطان الثدي؟
سرطان الثدي هو سرطان ينشأ في الثدي ويمكن أن ينتشر لمناطق أخرى في الجسم. وهو يعد أحد أبرز مسبب للوفيات من السرطان في الأردن والعالم. يمكن أن ينشأ سرطان الثدي عند الرجال أيضاً. ويعتبر الكشف المبكر ضروري جداً للحصول على علاج فعال والنجاة من المرض.
 
ما هي أسباب سرطان الثدي؟
يمكن أن يكون سرطان الثدي متوارثاً. فلو كان هناك عدة نساء من العائلة قد أصبن بسرطان الثدي، خاصة الوالدة والأخت والجدة وحتى الإبنة، تزداد فرصة إصابة المرأة بالمرض أيضاً. مع هذا، فإن 5-10% فقط من هذه الحالات هي وراثية. الأسباب المحددة لسرطان الثدي غير معروفة، ولكن عوامل الخطورة تتضمن:
  • التقدم بالعمر
  • وجود أعضاء عائلة مقربين مصابين بالمرض
  • حدوث حمل مكتمل المدة لأول مرة فوق سن 30
  • البدانة
  • عدم وجود أي نشاط بدني
  • وجود تاريخ للإصابة في المبيض أو الرحم
  • التعرض السابق للعلاج الإشعاعي في الصدر
وجود واحد أو أكثر من هذه العوامل لا يعني بالضرورة الإصابة بسرطان الثدي، وفي المقابل فإن عدم وجود أي من هذه العوامل لا يعني عدم الإصابة بالمرض، لذا فإنه من الضروري جداً إجراء فحوصات الكشف المبكر بانتظام.
 
ما هي أعراض سرطان الثدي؟
  • وجود كتلة مؤلمة أو غير مؤلمة في الثدي أو الإبط (منطقة اتصال الذراع بالكتف)
  • إفرازات دموية من الثدي
  • تغير مفاجئ في جلد الثدي أو الحلمة
 
كيف يتم تشخيص سرطان الثدي؟
في بعض الأحيان يتم اكتشاف سرطان الثدي بعد أن يكون قد وصل إلى مراحل متطورة حيث يكون الوقت متأخر للحصول على علاج فعال. لذا، فإننا ننصح النساء فوق سن 20 عاماً أن يقمن بالفحوص الدورية للثدي في عيادة الكشف المبكر التابعة لمركز الحسين للسرطان، وهذا الفحص يصبح أكثر ضرورة للنساء فوق سن 35 عاماً، فالكشف المبكر ينقذ الحياة.
يستخدم الأطباء الفحوصات التالية في مركز الحسين للسرطان للكشف عن سرطان الثدي:
  • الفحص السريري
  • تصوير الأشعة الماموغرام
كما يقوم الأطباء في عيادة الكشف المبكر في مركز الحسين للسرطان بتعليم النساء كيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي لتتمكن هؤلاء النساء من الكشف عن وجود أي شيء غير طبيعي ونقل مخاوفهن إلى الطبيب.
 
أما المريضات المصابات بسرطان الثدي أو هناك شكوك للإصابة به، يوفر مركز الحسين للسرطان آليات شاملة للتشخيص وتحديد مرحلة السرطان بدقة. يتم التشخيص من خلال تقدير نتائج الفحوصات التالية:
  • الفحص السريري للثدي
  • جهاز ماموغرام رقمي عالي التقنية
  • تقييم أنسجة عالي التقنية
  • خزعات للغدد الليمفاوية المركزية
  • صورة رنين مغناطيسي
  • فحص الأمواج فوق الصوتية
  • تصوير مقطعي للبحث عن انتشار السرطان لأعضاء أخرى في الجسم
  • مسح العظام للكشف عن انتشار السرطان إلى العظام
  • تصوير مقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET scan) الذي يكون مفيداً لتحديد المرحلة بدقة في الحالات المعقدة.
 
كيف يتم علاج سرطان الثدي في مركز الحسين للسرطان؟
يعتبر مركز الحسين للسرطان متخصصاً في علاج سرطان الثدي، فالأطباء الذين يعالجون سرطان الثدي يقابلون حوالي 400 حالة سرطان ثدي سنوياً، ولديهم الخبرة الكبيرة في علاج الحالات المعقدة. وقد كان مركز الحسين للسرطان المستشفى الأول في الأردن الذي يطبق نهج الفريق متعدد التخصصات لعلاج سرطان الثدي. حيث لا يعمل فريق علاج سرطان الثدي على القضاء على الورم فحسب، بل يقدم الخدمات والعلاجات الداعمة للتأكد من حصول مرضى سرطان الثدي على أفضل رعاية شمولية ممكنة.
بناء على المرحلة المحددة لسرطان الثدي عند المريض، قد يلجأ الأطباء في مركز الحسين للسرطان للجراحة لاستئصال الورم والأنسجة المحيطة به، أو استئصال الثدي بالكامل (total mastectomy). وهناك أكثر من نهج جراحي لسرطان الثدي في مركز الحسين للسرطان: استئصال الورم (الحفاظ على الثدي)، واستئصال الثدي بأكمله، وجراحة الحفاظ على الجلد/الحفاظ على الحلمة.
أما في حالة الاضطرار لاستئصال الثدي بأكمله، فهناك فريق جراحي متخصص في مركز الحسين للسرطان لإجراء الجراحة الترميمية لاستعادة شكل ومظهر الثدي.
وغالبا ما تتبع الجراحة علاجات إضافية، والتي قد تتضمن العلاج الكيماوي والعلاج الإشعاعي، والعلاج الهرموني، والعلاج الحيوي. وفي بعض الحالات حيث يتعذر استئصال الورم أو تطلب المريضة إبقاء الثدي، يتم استخدام العلاج الكيماوي قبل الجراحة لتقليص حجم الورم وجعله قابلا للاستئصال.
 
الأطباء
يتلقى مرضى سرطان الثدي في مركز الحسين للسرطان أفضل رعاية طبية بأعلى جودة من خلال فريق متعدد التخصصات من أخصائيي سرطان الثدي، والمكرس تماما لتشخيص وعلاج سرطان الثدي.
 
الرعاية الداعمة
تعمل عيادة سرطان الثدي متعددة التخصصات بالتعاون الوثيق مع أقسام أخرى في مركز الحسين للسرطان حتى يتوفر لمرضى سرطان الثدي أفضل رعاية شمولية ممكنة.
تتضمن خدمات الرعاية الداعمة في مركز الحسين للسرطان ما يلي:
 
عيادة سرطان الثدي التثقيفية: وهي عبارة عن مجموعة من منسقي التمريض السريري ومتخصصين طبيين وناجيات من سرطان الثدي، يتحدثون مع المريضات اللاتي تم تشخيصهن حديثا بسرطان الثدي في مركز الحسين للسرطان. حيث يقومون بالتحدث حول جميع جوانب العلاج، مثل كيفية التعامل مع الجراحة، ماذا يجب أن يأكلن خلال العلاج وكيف يتعايشن مع السرطان. وتعد العيادة التثقيفية ضرورية في مساعدة المريضات على مناقشة مخاوفهن مع الكادر الطبي والمشرفين في بيئة ودية ومريحة، ولمساعدتهن في المحافظة على نظرة إيجابية بالنسبة للتشخيص والعلاج.
صالون الشعر المستعار: يتوفر لمريضات سرطان الثدي اللواتي فقدن شعرهن بسبب العلاج الكيماوي صالونا للشعر المستعار في مركز الحسين للسرطان الذي يوفر مجموعة واسعة ومتنوعة من الشعر المستعار (الباروكة) لتناسب حاجة المريضات.
حمالات الصدر الخاصة: يوفر مركز الحسين للسرطان حمالات صدر خاصة لمريضات سرطان الثدي اللواتي خضعن للجراحة.
بالإضافة إلى الخدمات التالية: