سمو الأميرة غيداء طلال تتسلّم تبرعاً بقيمة 500 ألف دولار من هيئة الهلال الأحمر الإمارتي لدعم المرضى الأقل حظاً

سمو الأميرة غيداء طلال  تتسلّم تبرعاً بقيمة 500 ألف دولار من هيئة الهلال الأحمر الإمارتي لدعم المرضى الأقل حظاً
25.09.2016

تسلّمت صاحبة السمو الملكي الأميرة غيداء طلال، رئيسة مؤسسة الحسين للسرطان في الأردن، مؤخراً مبلغ 500 ألف دولار أمريكي من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وذلك بموجب مذكرة التفاهم التي وقعتها مع المؤسسة سابقاً كدفعة ثانية من مبلغ التبرع الذي بلغ مليون دولار أمريكي. ويهدف هذا الدعم إلى تغطية علاج عدد من المرضى السوريين والفلسطينين من خلال صناديق الخير التابعة لمؤسسة الحسين للسرطان. وقد سلّم مبلغ التبرع نيابة عن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي سعادة السفير السيد بلال ربيع البدور، سفير دولة الإمارات في الأردن.

وقد تمكن مركز الحسين للسرطان من تقديم العلاج لـ 12 مريض فلسطيني و23 مريضاً سورياً من الدفعة الأولى من مبلغ التبرع الذي تسلّمته المؤسسة من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي. ويأتي هذا الدعم في وقت تمر فيه المؤسسة بأوقات عصيبة، حيث أنها لم تعد قادرة على تغطية تكاليف علاج الأعداد المتزايدة من مرضى السرطان الذين لا توجد أية جهة تغطي تكاليف علاجهم. فأعداد المرضى في ازدياد، وقوائم الانتظار تطول يوماً بعد يوم، وتكاليف العلاج باهظة جداً، ولا تملك المؤسسة إلا مساندة شركائها وداعميها الخيرين، لتتمكن من مساعدة المرضى المحتاجين حتى لا تحرم أي مريض من فرصة حقيقية للشفاء.

وبهذه المناسبة، قالت الأميرة غيداء طلال: "أقدر هذا التبرع الكريم من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي نيابة عن الكثير من مرضى السرطان السوريين والفلسطينين وأُسرهم، ممن ستتاح لهم فرصة استكمال علاجهم في مركز الحسين للسرطان وإنقاذ حياتهم بإذن الله."

من جانبه أكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن التبرع يأتي ترجمة لمذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين وتتويجا للشراكة القائمة بينهما في المجال الصحي، وامتدادا للتعاون المستمر بين الهيئة والمؤسسة منذ سنوات، وقال إن الهيئة تدعم مثل هذه المبادرات الحيوية التي تهتم بالأوضاع الصحية للشرائح والفئات الضعيفة وتعمل على تحسين ظروفهم وتحد من شدة الاستضعاف بينهم .

وأثنى على الجهود التي تضطلع بها مؤسسة الحسين للسرطان في مكافحة هذا المرض العضال وتوفير فرص العلاج للمصابين من أصحاب الحاجات وذوي الدخل المحدود.

وقد حضر تسليم مبلغ التبرع في عمان كل من معالي السيدة سهير العلي، والسيد شريف السعيد، أعضاء هيئة أمناء مؤسسة الحسين للسرطان، والدكتور عاصم منصور، مدير عام مركز الحسين للسرطان، والسيدة نسرين قطامش، نائب مدير عام مؤسسة الحسين للسرطان.   

ومن الجدير ذكره أن صناديق الخير التابعة لمؤسسة الحسين للسرطان توفر المساعدة المالية المحدودة لمرضى السرطان الأقل حظاً من الذين لا يشملهم التأمين الصحي وغير القادرين على تغطية نفقات علاجهم المكلف والطويل.