تكريم الفائزين بمسابقة "بالأقلام نحارب الدخان" والحاصلين على شهادة "منطقة خالية من التدخين"

تكريم الفائزين بمسابقة "بالأقلام نحارب الدخان" والحاصلين على شهادة "منطقة خالية من التدخين"
16.09.2015

 
تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة غيداء طلال رئيسة هيئة أمناء مؤسسة ومركز الحسين للسرطان، كرمت مؤسسة ومركز الحسين للسرطان الفائزين في المسابقة الإعلامية الثالثة "بالأقلام نحارب الدخان"- والتي ترعاها زيوت جوبترول/شركة مصفاة البترول الأردنية للسنة الثالثة على التوالي- والحاصلين على" شهادة منطقة خالية من التدخين".
 
حضر الحفل الدكتور عاصم منصور المدير العام للمركز، بالإضافة إلى معالي المهندس عقل بلتاجي، أمين عمان ومندوباً عن وزير التربية والتعليم أمين عام الوزارة سامي سلايطة، ومندوباً عن وزير الصحة الدكتور بشير القصير وعدد كبير من ممثلي الشركات والإعلاميين ومسؤولي جمعيات مكافحة التدخين في الأردن وذلك في فندق المريديان عمان الذي استضاف الحفل.
 
شكرت سمو الأميرة غيداء طلال جميع من ساهم بإنجاح جهود مؤسسة ومركز الحسين للسرطان في إنجاح هذا الحفل وقالت: " نكرّم اليوم الفائزين بمسابقتنا الإعلامية "بالأقلام نحارب الدخان" والمؤسسات الحاصلة على شهادة "منطقة خالية من التدخين". وبهذا فإننا نوحّد صفوفنا لنتصدى لآفة التدخين التي تفتك بمجتمعنا وبشبابنا يوماً بعد يوم، فاحتفالنا هذا يشكل خطوة إيجابية على طريق جهودنا التي نبذلها للوقوف بقوة في وجه التدخين".
وأضافت: "إن مكافحة التدخين بكل ما نملك من امكانات تعد من واجبنا ومن أهم مسؤولياتنا في مؤسسة ومركز الحسين للسرطان، لأننا نعتبر أنفسنا مرجعاً ومنصة لأفضل الممارسات الصحية " .
 
ويهدف هذا الحفل إلى حشد الجهود ونشر الوعي حول ضرورة مكافحة التدخين والتشجيع على الإقلاع عنه، حيث تشجع "شهادة منطقة خالية من التدخين" الشركات والمؤسسات، والمطاعم، والمجمعات التجارية، والمولات، والمستشفيات والمدارس على توفير بيئة صحية خالية من التدخين.
أما المسابقة الإعلامية "بالأقلام نحارب الدخان" فهي تشجع الإعلاميين على محاربة آفة التدخين بطريقة تخاطب جميع فئات المجتمع.   

ومن الجدير ذكره أن الفائزين بالمسابقة الإعلامية هم منى أبو حمور من صحيفة الغد عن جائزة أفضل تحقيق صحفي،  منى أبو صبح من صحيفة الغد مناصفة مع جميل السمكي من مجلة صحة الأردن عن جائزة أفضل تقرير إخباري أو قصة إخبارية،  أحمد عبادي من مجلة IFMSA عن جائزة أفضل عمود، أروى الزعبي من التلفزيون الأردني عن جائزة أفضل تقرير إخباري أو برامجي في مجال التلفزيون، أسماء رجا من راديو حسنى عن جائزة أفضل تقرير إخباري أو برامجي في مجال الإذاعة.