إطلاق وحدة "الماموجرام" المتنقلة في محافظة الكرك

02.12.2014

 
بهدف الوصول إلى السيدات الأقل حظاً وتشجيعهن على الكشف المبكر
 
افتتح البرنامج الأردني لسرطان الثدي يوم الأحد 9 تشرين الأول، وحدة تصوير الثدي الشعاعي (الماموجرام) المتنقلة في محافظة الكرك والتى تعتبر الثانية بعد محافظة المفرق.
 
ويهدف هذا المشروع، والذي سيستمر في محافظة الكرك لمدة سنة كاملة، إلى خدمة سيدات محافظة الكرك عن طريق الزيارات المنزلية والتي تعتبر من أهم طرق تغيير السلوك، حيث سيتم من خلال الزيارات المنزلية تدريب السيدات على كيفية إجراء الفحص الذاتي بشكل دوري ومستمر، والتأكيد على أهمية إجراء فحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي بما يضمن الحفاظ على حياتهن وحياة أسرهن. وذلك عن طريق الانشطة والاكشاك التوعوية والمحاضرات بالتعاون مع جميع الهيئات والمنظمات المجتمع المدني في محافظة الكرك.  
 
كما سيتم بموجب هذا المشروع تحويل السيدات لإجراء الفحص الشعاعي المجاني للثدي (الماموجرام) عن طريق تزويد السيدات ببطاقات تحويل خاصة من البرنامج يتم بموجبها التكليف بإجراء تلك الفحوصات في وحدة الماموجرام المتنقلة التي تحظى بمستوى عال من الأداء والجودة بفضل الفريق الفني المتخصص التابع لمركز الحسين للسرطان.
 
وأكد الدكتور عاصم منصور، مدير عام مركز الحسين للسرطان ورئيس مجلس إدارة البرنامج على التزام المركز وحرصه على تقديم أفضل مستويات الخدمة للسيدات الأردنيات في كافة المراحل، وتبنيه لمسؤولية الوصول للسيدات في أماكن سكنهم والتخفيف من عبء الوصول إلى أماكن تقديم الخدمات، كما أكد الدكتور منصور أن نجاح عمل البرنامج - والذي يعمل بدعم وقيادة المؤسسة والمركز – هو النهج التشاركي والتكاملي مع كافة القطاعات المعنية.
 
من جانبها وضحت مديرة البرنامج الأردني لسرطان الثدي، السيدة نسرين قطامش آلية العمل التي يتبعها البرنامج في تنفيذ تلك المشاريع، والتي تقوم على أساس علمي في تحديد الاحتياجات ودراسة المعيقات التي تحول دون وصول السيدات لخدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي، حيث يتم تنفيذ الزيارات المنزلية واتباع منهجية تغيير السلوك من خلال الاتصال التفاعلي الشخصي بين المثقفة والسيدة وأفراد عائلتها ومناقشة كافة المخاوف التي تحد من حماس السيدات وقدرتهن في الوصول إلى خدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي.
 
ومن الجدير ذكره أن البرنامج الأردني لسرطان الثدي يعمل بقيادة ودعم مؤسسة ومركز الحسين للسرطان وهذا المشروع من ضمن المشاريع الذي يقوم بها البرنامج الأردني لسرطان الثدي من أجل تحويل السيدات لاجراء الفحص الشعاعي المجاني للثدي (الماموجرام).